عام / 1500 مشارك يبدعون في تنظيم احتفالات عيد الرياض


الرياض 02 شوال 1438 هـ الموافق 26 يونيو 2017 م واس
شارك أكثر من 1500 عنصر من الجنسين، في تنظيم الاحتفاليات بمناسبة عيد الفطر المبارك، التي تنظمها أمانة منطقة الرياض وتضم أكثر من 160 فعالية، في أكثر من 30 موقعا.
وثمن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، جهود الأمانة، وقدرتها على تنظيم هذا الزخم من الفعاليات، التي تميزت بشكلها لجميع شرائح المجتمع، خاصة فئتي العائلات والشباب.
وقال معالي أمين منطقة الرياض المهندس إبراهيم بن محمد السلطان، إن إشادة سمو أمير المنطقة تعد حافز للعاملين في تنظيم هذه الاحتفالية الضخمة، مشير إلى أن فرق الأمانة عملت بشكل مبكر لإظهار هذه المناسبة بما يليق بأهالي العاصمة، وفق التوجيهات .
وأفاد المشرف العام على الفعاليات أن العناصر المشاركة في تنظيم هذه الفعاليات يشمل موظفين من الأمانة، وعاملين تابعين لمشغلي الفعاليات بالإضافة إلى العارضين والعارضات الأفراد، و عدد من المتطوعين والمتطوعات.
ونوه بتعاون الجهات الحكومية مع الأمانة في دعم فعاليات الاحتفال بعيد الفطر، وفي مقدمتها إمارة منطقة الرياض، والهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، وهيئة الأمير بالمعروف والنهي عن المنكر، وشرطة منطقة الرياض، وجهاز المرور، والدفاع المدني، والهلال الأحمر، والإدارة العامة للمجاهدين، وكذلك الشراكة الفاعلة لمؤسسات القطاع الخاص.
يشار إلى أن برنامج احتفالات عيد الفطر المبارك لهذا العام 1438هـ، اشتمل على أكثر من 160 فعالية ثقافية وترفيهية ورياضية موزعة على 30 موقعاً تغطي جميع أحياء مدينة الرياض.
وحرصت الأمانة على تنفيذ توجيهات سمو أمير منطقة الرياض بتوفير الإمكانات كافة واتخاذ جميع الإجراءات وتهيئة جميع المواقع التي تستضيف فعاليات الاحتفالات بعيد الفطر لإدخال البهجة والفرحة على قلوب سكان مدينة الرياض والقادمين إليها من أبناء المناطق الأخرى، وإتاحة الفرصة للاستمتاع بهذه المناسبة لكل أفراد العائلة، والتأكيد على إفراد مساحة واسعة للأنشطة والفعاليات التي تلبي تطلعات الشباب وتناسب اهتماماتهم.
وتضمنت الاحتفالات فعاليات ترفيهية وفنية وتراثية ومسرحية ورياضية وعروض شعبية تغطي جميع أحياء العاصمة وتستفيد من إمكاناتها الكبيرة من الساحات والحدائق والمنشآت الرياضية والمراكز الثقافية والاجتماعية ، التي تحتضن جانباً كبيراً من الفعاليات .
وشهد برنامج الاحتفال بالعيد هذا العام تطويراً في العديد من الفعاليات والأنشطة لتتواءم مع تطلعات سكان مدينة الرياض وزوارها وتلبي احتياجاتهم الترفيهية، وكذلك إضافة مواقع جديدة تحتضن العديد من الفعاليات لتكون قادرة على خدمة معظم أحياء مدينة الرياض بما يتيح لجميع أبناء المدينة الاستمتاع بها والمشاركة فيها.
وخصصت الأمانة عدداً من المواقع للأنشطة النسائية وأنشطة الطفل، التي تقدم عروضاً فنية وتراثية وترفيهية تحت إشراف كوادر نسائية بنسبة 100% إلى جانب المواقع المخصصة لاستقبال العائلات وتتيح لجميع أفراد الأسرة الاحتفال بالعيد معاً في مكان واحد. وتم تخصيص مساحة واسعة من الفعاليات لذوي الاحتياجات الخاصة، ليشاركوا إخوانهم فرحة العيد في عدد من المواقع المجهزة بكل ما يمكنهم من الاستمتاع بهذه المناسبة السعيدة، إلى جانب تنفيذ عدد كبير من الزيارات للمرضى المنومين بالمستشفيات طوال أيام العيد بمشاركة عدد من الفنانين والرياضيين
والشخصيات العامة، كما تتضمن الفعاليات لهذا العام كرنفالاً للمسيرات الترفيهية يشارك فيها أكثر من 300 شخصية، وعروض التضامن مع جنودنا البواسل، إضافة إلى معايدة الأحياء من خلال فعاليات تفاعلية جديدة تتمثل في مشاركة أهل الحي في توزيع الهدايا والحلوى .
// انتهى //
18:03ت م

Let's block ads! (Why?)

انشر على جوجل+

0 التعليقات:

إرسال تعليق