عام / حملة السكينة لتعزيز الوسطية توقع مذكرة تفاهم مع الهيئة الأوروبية للمراكز الإسلامية


الرياض 13 رمضان 1438 هـ الموافق 08 يونيو 2017 م واس
وقعت حملة السكينة لتعزيز الوسطية والهيئة الأوروبية للمراكز الإسلامية التي تتخذ من سويسرا مقراً لها، مذكرة تفاهم للتعاون المشترك في مجال مكافحة الفكر المتطرف ونشر الوسطية.
ووقع الاتفاقية التي تمت في مدينة الرياض اليوم، من جانب حملة السكينة رئيسها عبدالمنعم بن سليمان المشوح، فيما وقعها من جانب الهيئة الأوروبية مهاجري زيّان.
وتتضمن المذكرة تبادل الخبرات في مجال الرصد والتسويق الإعلامي والنشر من خلال تبادل الجانبين الخبرات وطرق الوقوف على آليات الرصد والانتقاء لأهم الموضوعات التي يجب الالتفات إليها ومتابعتها، وتحليلها، وإبداء الرأي فيها من خلال التقارير التي تصدر من قبل الجانبين، إضافة إلى تبادل تحديد الوسائل المكتوبة والمرئية والمسموعة أو أي وسائل من شأنها دعم تحقيق الهدف من هذه المذكرة، وكذلك تنظيم مؤتمرات وملتقيات في كل بلد أوروبي للمساهمة في مكافحة التطرف وتحصين الأمن الفكري للشباب المسلم في أوروبا.
أما البند الثاني من المذكرة فينص على تنظيم وإعداد ورش عمل مشتركة لعينة متفق عليها في إطار تعزيز وتمكين كوادر لمكافحة أفكار التطرف ونشر قيم الوسطية، ويتضمن البند الثالث من المذكرة الذي يعنى بجانبي "التدريب والتأهيل "، تبادل التدريب ونقل الخبرة، وتنظيم وإعداد دورات تدريبية مشتركة في إطار تعزيز وتمكين كوادر لمكافحة أفكار التطرف ونشر قيم الوسطية.
يذكر أن الهيئة الأوروبية للمراكز الإسلامية جمعية خيرية تطوعية، غير حكومية، مستقلة، تعمل في نطاق الاتحاد الأوروبي هدفها الأساس المساهمة في مكافحة التطرف بجميع أشكاله، وتحصين الأمن الفكري للشباب في أوروبا ، وقد تم تأسيسها من قبل شخصيات دعوية ينتمون إلى عدة أقطار أوروبية.
أما حملة السكينة فهي برنامج سعودي مُستقل تحت إشراف وزارة الشؤون الإسلامية انطلق في 2003م يُنفّذ حملات إلكترونية تهدف إلى بث المفاهيم الصحيحة ومناقشة الأفكار المنحرفة، وتعزز الحملة معاني الوسطية وتوضح الحقائق للشباب المغرر بهم، كما تهدف حملة السكينة إلى بناء منصّة إلكترونيّة معرفيّة شاملة آمنة فكرياً.
// انتهى //
13:27ت م

Let's block ads! (Why?)

انشر على جوجل+

0 التعليقات:

إرسال تعليق