الصحف السعودية / إضافة ثالثة وأخيرة

الصحف السعودية / إضافة ثالثة وأخيرة

الجمعة 1438/9/21 هـ الموافق 2017/06/16 م واس


وتحت عنوان (الجذور لا القشور!)، طالعتنات صحيفة "الرياض" ..
الجهود التي تُبذل من أجل الوصول إلى حل للأزمة بين الدول الخليجية والعربية وقطر بالتأكيد هي مشكورة ومخلصة ومقدرة، وتأتي لنزع فتيل التوتر في واحدة من أهم المناطق سياسياً واقتصادياً وجغرافياً عدا عن المكانة الدينية التي تحظى بها في العالم الإسلامي لوجود الأراضي المقدسة في بلاد الحرمين مملكتنا الحبيبة.
وقالت: تلك الجهود ترى أن استمرار التوتر ليس في صالح المنطقة العربية التي تعج بأزمات مازالت قائمة دون وجود مؤشرات تدل على قرب إيجاد حلول تنهيها أو تخفف من حدة اشتعالها على أقل تقدير، وبالتالي فالمنطقة لا تتحمل المزيد من التوترات خاصة في دول مجلس التعاون الخليجي التي تعتبر من أكثر المناطق العربية استقراراً وتنمية واحتواءً لمصادر الموارد الطبيعية، بالتأكيد نحن نقدر تلك الجهود متمنين عليها ألا تكون مقتصرة على الحلول الجزئية المؤقتة التي لا تقدم ولا تؤخر، والتركيز على جذور الأزمة وسببها الرئيس المتمثل في دعم وتمويل الإرهاب وإيواء العناصر الإرهابية في قطر، إضافة إلى التدخل في شؤون الدول العربية بشكل سافر ما يهدد أمنها واستقرارها، والشواهد على كل تلك المطالبات المشروعة موجودة وقرائنها غير قابلة للإنكار.
وأضافت: الحكومة القطرية منذ بدأت الأزمة، التي كانت المتسبب الأول والوحيد فيها، حاولت الإنكار والتملص والخروج من صلب الموضوع إلى هوامش لاعلاقة لها بأصله ومحوره، في محاولات مكشوفة لعدم الاعتراف بواقع لا يمكن التبرؤ منه وإخفاؤه وهو واضح للجميع، لا يمكن للحكومة القطرية إلا الاعتراف به والتخلي عنه حتى تعود العلاقات الخليجية -الخليجية لما كانت عليه، وتعود قطر إلى وضعها الطبيعي كدولة فاعلة بانتمائها العربي، وهو أمر ليس بالصعب إلا على من كان استقلال القرار القطري الحقيقي لا المختطف ضد مصالحه وتوجهاته وانتمائاته التي هي بكل تأكيد بعيدة كل البعد عن المصالح الحقيقية لقطر وشعبها الشقيق.
// انتهى //
06:34 ت م 03:34جمت

Let's block ads! (Why?)

انشر على جوجل+

0 التعليقات:

إرسال تعليق