عام / الشرطة الأسترالية تتعامل مع حادث احتجاز رهينة في ملبورن على أنه هجوم إرهابي

عام / الشرطة الأسترالية تتعامل مع حادث احتجاز رهينة في ملبورن على أنه هجوم إرهابي

Tuesday 1438/9/11 - 2017/06/06


سيدني 11 رمضان 1438 هـ الموافق 06 يونيو 2017 م واس
تتعامل الشرطة الأسترالية مع حادث وقع الاثنين في شقة سكنية بإحدى ضواحي ملبورن وأسفر عن مقتل رجلين واحتجاز امرأة رهينة لفترة قصيرة على أنه "هجوم إرهابي". وقتل محتجز الرهينة، وهو أسترالي 29 عامًا مولود في الصومال، على يد الشرطة في الهجوم الذي أعلن تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليته عنه.
وقال مفوض الشرطة جراهام أشتون صباح اليوم الثلاثاء "نعتقد أن هذا الشخص كان هناك ويضمر تلك النوايا، لكننا لا نعرف ما إذا كان هناك شيء قد تم التخطيط له في هذه المرحلة".
وأضاف للصحفيين في ملبورن، أن الشرطة تتعامل مع الحادث على أنه "هجوم إرهابي" ولكنها لا تعتقد أنه جزء من مؤامرة واسعة. وتم استدعاء الشرطة بعد وقوع انفجار بمجمع سكني في"باي ستريت" بضاحية برايتون حيث عثرت الشرطة على رجل كان يعمل في المجمع وقتل بالرصاص.
// انتهى //
06:46ت م

Let's block ads! (Why?)

انشر على جوجل+

0 التعليقات:

إرسال تعليق