عام / أمير منطقة نجران يطلق حملة "تفريج كربة"


نجران 17 رمضان 1438 هـ الموافق 12 يونيو 2017 م واس
أطلق صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، أمير منطقة نجران، في مكتبه بديوان الإمارة، اليوم، حملة "تفريج كربة"، التي تنفذها اللجنة الوطنية لرعاية السجناء، والمفرج عنهم وأسرهم "تراحم"، لمساعدة سجناء المطالبات المالية، فيما سيرعى سموه حفل إطلاق السجناء المزمع إقامته الليلة.
ونوّه سموه لدى استقباله رئيس وأعضاء اللجنة والمتعاونين مع الحملة، بأمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ بالعفو عن النزلاء في الحق العام، ولمّ شملهم بأسرهم، بمناسبة شهر رمضان المبارك، وبما تحظى به اللجنة من رعاية كريمة من لدن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، الرئيس الفخري للجنة.
وحثّ سموه رجال الأعمال والمؤسسات التجارية على الإقبال لفعل الخير، ومساعدة فئة غالية من المجتمع الكريم، بتفريج الكربة، ولمّ الشمل، وإصلاح الأحوال وترتيبها، محتسبين في ذلك الأجر والمثوبة.
وكرّم سموه في ختام اللقاء المتعاونين مع حملة "تفريج كربة"، وهم اللواء متقاعد محمد بن سالم آل سنان، وفايز المالكي، وعلي بن حسين أبو ساق، وسالم بن جخير.
من جهته، عبّر رئيس لجنة "تراحم" بمنطقة نجران، الدكتور حسين بن عايض آل حمد، عن شكره لسمو أمير المنطقة على دعمه للحملة، مشيدًا بتجاوب المشايخ، ورجال الأعمال، والأهالي في مناطق المملكة كافة، مع الحملة.
//انتهى//
16:23ت م

Let's block ads! (Why?)

انشر على جوجل+

0 التعليقات:

إرسال تعليق