عام / رئيس مركز الدعوة الإسلامية لأمريكا اللاتينية يهنئ الأمير محمد بن سلمان باختياره ولياً للعهد


ساوباولو 28 رمضان 1438 هـ الموافق 23 يونيو 2017 م واس
قدّم رئيس مركز الدعوة الإسلامية لأمريكا اللاتينية أحمد بن علي الصيفي, باسمه واسم منسوبي المركز كافة, التهنئة لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, بمناسبة اختياره ولياً للعهد, وتعيينه نائباً لرئيس مجلس الوزراء, واستمراره وزيراً للدفاع.
وقال الصيفي في تصريح لوكالة الأنباء السعودية : " إن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز, جديرٌ بهذه الثقة السامية من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله -, نظراً لما يتمتع به سموّه من رؤية سديدة ومتبصرة في معالجة القضايا المحلية والإقليمية والدولية, كما أن سمو ولي العهد أثبت في وقتٍ قصير مقدرته على مواجهة التحديات الاقتصادية والأمنية والثقافية التي ترتبط بقضايا المسلمين داخل العالم الإسلامي وفي الدول غير الإسلامية, خاصة الأقليات المسلمة في أوروبا وأمريكا التي تعاني من جماعات التطرّف وأحزاب الكراهية والعنصرية والتمييز العرقي " .
وأضاف رئيس مركز الدعوة الإسلامية لأمريكا اللاتينية : " مما لا شك فيه أن اختيار صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولياً للعهد, سيعطي دعمًا قويًا لموقف المملكة الحازم تجاه تهديد أمن واستقرار منطقة الخليج العربي, كما سيعزز مساعيها الدولية الرامية إلى محاربة الإرهاب والتطرف والطائفية المقيتة " .
واختتم الصيفي تصريحه, سائلاً الله عز وجل أن يحفظ بلاد الحرمين من كل سوء, وأن يديم عليها أمنها وأمانها واستقرار في ظل القيادة الرشيدة التي لا تألو جهدًا في نصرة الإسلام والمسلمين في شتى بقاع الأرض .
// انتهى //
19:54ت م

Let's block ads! (Why?)

انشر على جوجل+

0 التعليقات:

إرسال تعليق