اقتصادي / البنك الإسلامي للتنمية وجمهورية باكِستان يعززان تعاونهما التنموي


جدة 10 رمضان 1438 هـ الموافق 05 يونيو 2017 م واس
بحث معالي رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية الدكتور بندر حجار, بمكتبه بمقر البنك بجدة اليوم، مع سفير جمهورية باكستان الإسلامية بالمملكة العربية السعودية خان هشام بن صديق, سبل ترقية علاقات التعاون بين البنك وباكستان في عدد من القطاعات.
وبحث الجانبان سبل التعاون في قطاع الطاقة والصحة والتمويل الإسلامي ، إلى جانب الشراكة بين القطاعين العام والخاص ، كما بحثا سبل تسريع تنفيذ المشروعات القائمة لإتاحة أكبر قدر ممكن من التمويل لمختلف القطاعات التنموية.
وثمن رئيس مجموعة البنك, العلاقات المتطورة بين المجموعة وباكستان ، مشيراً إلى أنها ثاني أكبر دولة مستفيدة من المساعدات الإنمائية من مجموعة البنك ، مما يؤكد اهتمام البنك وحرصه على دعم مشروعات الحكومة الباكستانية الرامية لتحقيق التنمية المستدامة في جميع انحاء البلاد.
وأعرب الدكتور حجار عن حرص البنك على توفير الدعم التنموي اللازم لتغطية أكبر عدد ممكن من مشروعات التنمية بالبلاد ، وذلك بالاستفادة من الموارد المخصصة للمشروعات الكبرى التي قد تعاني من بطء التنفيذ ، وقال :" إن البنك سيتخذ نهجاً مرناً في هذا الخصوص للاستفادة القصوى من التمويلات المعتمدة".
وتناول حجار دور البنك في دعم الشراكة بين القطاعين العام والخاص ، مؤكداً أن هذه الشراكة تمثل عمقاً إضافياً يساعد على توفير الموارد اللازمة للتنمية.
من جانيه استعرض السفير الباكستاني الجهود المبذولة في محاربة شلل الأطفال بباكستان ، وأكد على الدور المهم للبنك في دعم تلك الجهود من أجل القضاء على هذا المرض، مثمناً دور صندوق العيش والمعيشة الذي يديره البنك الإسلامي للتنمية وبشارك فيه عدد من المانحين في تعزيز جهود مكافحة المرض في باكستان.
الجدير بالذكر أن حجم التمويلات التي قدمتها مجموعة البنك لباكستان بلغت 10.8 مليار دولار أمريكي شملت مختلف مجالات التنمية وأبرزها قطاعات الطاقة والنقل والصناعة والتعدين والصحة.
// انتهى //
16:53ت م

Let's block ads! (Why?)

انشر على جوجل+

0 التعليقات:

إرسال تعليق