الصحف السعودية / إضافة ثانية


وتحت عنوان (عمق سياسي مفقود)، طالعتنا صحيفة "الرياض" ..
للإرهاب صور متعددة وأنماط مختلفة، كلها تصب في بوتقة واحدة. هناك إرهاب الأفراد والمنظمات التي تتخذ من محاولة فرض فكرها ومنهجها المتطرف من خلال التأثير المباشر وغير المباشر عبر وسائل أصبحت معلومة للجميع وصولاً إلى فرض النفوذ، مستخدمة وسائل كلها غير مشروعة، والأمثلة كثيرة على ذلك.
ونوهت: الأخطر في أنواع الإرهاب رغم وحدة الهدف هو إرهاب الدول؛ كونها تمتلك من الإمكانيات ما يفوق الفرد والجماعة، بل إن الدولة الراعية للإرهاب توظف الأفراد والجماعات لخدمة أهدافها دون أن تظهر في المشهد، فذلك يعطيها مساحة واسعة للحركة دون مسؤولية الدعم والتخطيط والتنفيذ.
وأشارت: في هذه الحالة نجد مثالين واضحين أمامنا، في إيران التي عاثت في الأرض فساداً عبر المنظمات الإرهابية التي ترعى، من أجل إيجاد حالة من عدم الاستقرار في دول الإقليم؛ كون ذلك في مصلحتها الضيقة جداً ضاربة بعرض الحائط المصالح العليا للأمة الإسلامية.
وتابعت: الحالة الثانية أن نرى دولة خليجية تنتهج ذات النهج، وأيضاً من أجل أهداف ضيقة تتمثل في إيجاد موطئ قدم وموقعاً ليس من المفترض أن تكون فيه، تلك هي قطر التي تقوم بذات الدور الإيراني في بث روح التفرقة والانفراد، بالتوجه الذي لا يليق بدولة من المفترض أنها تنتمي إلى منظومة سياسية، واقتصادية، واجتماعية، هي الحاضن الرئيس لها ولجغرافيتها السياسية.
وعلقت: في نهاية الأمر ستجد قطر نفسها في واقع لا تحسد عليه، فلا هي التصقت بانتمائها وعززته، ولا هي انتمت لآخرين قبلوا انتماءها إليهم.
// يتبع //
06:17 ت م 03:17جمت

Let's block ads! (Why?)

انشر على جوجل+

0 التعليقات:

إرسال تعليق