‏خ د / سياسي / نائب الرئيس اليمني يحذر من مخاطر الانقلابيين على الملاحة الدولية ويدعو المجتمع ‏الدولي لإنهائها


الرياض 12 شوال 1438 هـ الموافق 06 يوليه 2017 م واس
دعا نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن صالح المجتمع الدولي للعمل على إنهاء ‏المخاطر التي يشكلها الانقلاب من خلال الضغط على الانقلابيين لتنفيذ قرار مجلس الأمن ‏الدولي رقم 2216.‏
ولفت الفريق الركن علي محسن صالح النظر خلال لقائه في مدينة الرياض اليوم نائبة السفير الأمريكي لدى اليمن انا ‏اسكرو هيما إلى أولوية الحكومة الشرعية في إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة ومحاربة ‏الإرهاب بما يضمن تحقيق الأمن والاستقرار ، مثمنا الجهد الدبلوماسي التي تبذله ‏السفارة الأمريكية في اليمن وانعكاس ذلك على الدعم الأمريكي للشرعية في اليمن ودعمها ‏للتحالف والحكومة الشرعية في مواجهة الانقلاب المدعوم من إيران إلى جانب دعمها لجهود ‏محاربة الإرهاب.‏
وأشار إلى صدور تعليمات لقادة المناطق العسكرية والأجهزة الأمنية بالتصدي ‏للإرهاب وعناصره في كل المناطق اليمنية وعدم التهاون مع من يشتبه في تورطه بأي أعمال ‏تخل بالأمن والسلم الاجتماع .
وتطرق إلى ما يشكله الانقلابيون اليوم من خطرٍ على ‏الملاحة الدولية وتهديدهم لأمن الممرات المائية وقيامهم بأعمال إرهابية وتعمدهم مفاقمة ‏الوضع الانساني من خلال مصادرة المساعدات الانسانية ونهب المال العام والخاص لصالح ما ‏يسمونه بالمجهود الحربي علاوة على تضييقهم للحقوق والحريات واستهدافهم للناشطين ‏واختطافهم لآلاف المعتقلين السياسيين والصحفيين وصناع الرأي .‏
وأوضح نائب الرئيس اليمني، أن الميليشيات الانقلابية تتعمد استهداف الجيش اليمني ‏ومؤسساته وكوادره وقياداته وتقوم بعزل القيادات الوطنية المؤهلة ويستبدلونها بعناصر ‏وقيادات الميليشيا إضافة إلى مساعيهم لطمس الهوية اليمنية العربية من خلال المناهج ‏الإيرانية والطائفية والدورات الطائفية المذهبية لغرس الفكر الخميني الإيراني .‏
ووفقا لوكالة الأنباء اليمنية فقد تطرق الجانبان إلى النجاحات ‏التي تحققت في مكافحة الإرهاب والعمليات الإرهابية التي أجهضت في المناطق المحررة .
من جهتها جددت نائبة السفير الأمريكي دعم بلادها للشرعية في اليمن وحرصها على أمن ‏وسلامة اليمن واليمنيين .
// انتهى //
11:59ت م

Let's block ads! (Why?)

انشر على جوجل+

0 التعليقات:

إرسال تعليق